Go to Main Manu

أخبار و أحداث

"بسمة حياة" تدشن أول قاعة ترفيهية للأطفال مرضى السرطان

 

دشن برنامج "بسمة حياة" في مؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية بالتعاون مع مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، مؤخراً، أول قاعة ترفيهية خاصة للأطفال المرضى السرطان في قسم أورام الأطفال بالمستشفى، وذلك بعد تجهيزها بالكامل بكافة ما يحتاجه الطفل.
 
واستهدفت هذه الخطوة رسم البهجة على وجوه الأطفال، وتقديم الدعم المعنوي لهم، وإدخال الفرحة إلى قلوبهم، وبثّ روح الأمل بالشفاء لديهم، وذلك انطلاقاً من أهداف البرنامج، كما أنها جاءت احتفاء بيوم الطفل العالمي للسرطان.
 
وقال المدير التنفيذي لمؤسسة الأمير محمد بن فهد الإنسانية الدكتور عادل بن أحمد الصالح: المؤسسة حريصة على تهيئة البيئة المناسبة للرحلة العلاجية للأطفال محاربي مرض السرطان.
 
وأضاف: تم تدشين قاعة "بسمة حياة" في قسم أورام الأطفال بالتعاون مع مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، حيث تولت المؤسسة تجهيزها بالكامل بكل ما يحتاجه الطفل، في إطار تحقيق أهداف البرنامج ومن أبرزها الاهتمام بالجوانب الترفيهية .
 
وأردف "الصالح": مبادرة برنامج "بسمة حياة" تعتبر من أهم المبادرات المحلية التي تقدم خدمات لهذه الفئة وأسرهم، كما أن البرنامج يندرج ضمن استراتيجية المؤسسة، ومبادراتها؛ بهدف رعاية مرضى السرطان من الأطفال من خلال طرح برامج وخدمات اجتماعية متكاملة، الرامية إلى تثقيفهم وتوعيتهم وتثقيف وتوعية أسرهم بتداعيات المرض وطرق مواجهته، بالإضافة إلى تنفيذ برامج ترفيهية مصاحبة.
 
يذكر أن مؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية، أبرمت مؤخراً اتفاقيتين، مع منشآت صحية بالمملكة الأولى مع مدينة الملك سعود الطبية، والثانية مع مستشفى الملك فهد التخصصي في الدمام.
 
وتهدف الاتفاقيتان إلى فتح آفاق جديدة للمشاركة والتعاون فيما يفيد الصالح العام، لتحقيق تنمية صحية شاملة يعود أثرها على صحة المواطنين النفسية والمعنوية، فضلاً عن توفير رعاية شاملة لمرضى السرطان.

الصور

القائمة الرئيسية